قليل من الرومانسية يصلح حياتك

قليل من الرومانسية يصلح حياتك

كيف يمكن شحن المشاعر العاطفية لتتقد جذوة الحب مرة أخرى؟ هذا ما يقدمه لك مجموعة من الخبراء في العلاقات العاطفية، مؤكدين أن الرومانسية تأتي عندما:

– يشكر أحدكما الآخر:

ابدئي بعمل ذلك، اشكري زوجك على شيء لم تشكريه عليه من قبل، مثل عدم تقصيره لشعره عند الحلاق؛ لأنك تحبينه بهذا الشكل، أو حسن معاملته للأبناء، فالتقدير أسلوب إيجابي رائع لتقوية المشاعر.

– عودا إلى قواعدكما القديمة:

هناك أسباب جعلت كلا منكما يعجب بالآخر في بداية زواجكما، فعودا إلى ما كنتما تقومان به عند بداية العلاقة بينكما، لإضفاء الرومانسية على حياتكما.

– ضعي قوانين لأفراد العائلة:

اغلقي باب حجرتك في جميع الأوقات، ولا تسمحي للأبناء بالدخول دون استئذان، فلا يمكنكما – أنت وزوجك – أن تعيشا على حريتكما إذا كان باب الحجرة سيفتح عليكما في أية لحظة.

– إذا كان لديكما تليفزيون في حجرة النوم فتخلصي منه:

 فقد أظهرت البحوث أن حياتك العاطفية وصحة نومك يتأثران بوجود التليفزيون في حجرة النوم.

– اشتركي مع زوجك في أي مشروع:

 مثل تأسيس مكتبة في إحدى غرف البيت، فهذا النشاط يجعل أنفاسكما تتلاقى في نفس المكان ويزيدكما قربًا.

– لا تبحثي عن الطريق السهل:

 لابد أن نتذكر أن كل علاقة تمر بمراحل صعبة ومراحل سهلة، وأننا لكي نصل إلى المراحل السهلة لابد أن  نصمد خلال المرحلة الصعبة.

– استقطاع وقت خاص لك وله:

 استمتعي بهوايتك المفضلة بمفردك، بينما يستمتع هو أيضًا بوقته الخاص بأداء ما يحبه وحده، فاحترام خصوصيته والاعتراف بها يزيد علاقتكما قوة.

– سافرا معًا:

بعيدًا عن رنين التليفونات والأصدقاء والمسئوليات، ولا تنسي أن تغلقي المحمول في بداية الطريق، فالسفر بمفردكما يتيح لكما الفرصة لأن تحلما معًا.

– تناول الوجبات معًا:

أطفئي جهاز التليفزيون، وليجلس جميع أفراد الأسرة على مائدة الغداء لتزداد علاقتكم قوة، فقد أظهرت الأبحاث أنه كلما حرص أفراد الأسرة على إيجاد وقت للغداء معًا زادت الفرصة في نجاح الحياة الأسرية.

شاهد أيضاً

أربعة عشر وسيلة تربوية للآباء المشغولين

أربعة عشر وسيلة تربوية للآباء المشغولين في ظل الضغوط الحياتية التي لا تنتهي أبدًا يعجز …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *